web analytics

الهجرة إلى كندا تحقق أسرع نمو سكاني

الهجرة إلى كندا تحقق أسرع نمو سكاني

الهجرة إلى كندا تحقق أسرع نمو سكاني في الربع الأول لمدة 30 عامًا. غذت الهجرة إلى كندا النمو السكاني في الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام. وهو ما لم تشهده منذ الربع الأول منذ أكثر من 30 عامًا.

وقد “تم تقدير عدد سكان كندا بـ 38،654،738 في 1 أبريل 2022، بزيادة قدرها 127978 شخصًا. بزيادة ثلاثة أعشار واحد في المائة عن 1 يناير 2022.” وذلك وفقًا لتقرير هيئة الإحصاء الكندية.

حيث “كان هذا أعلى معدل نمو في الربع الأول منذ عام 1990. وهو استمرار للنمو الأعلى بعد المستويات المنخفضة التي شوهدت في عام 2020 والمتعلقة بوباء COVID-19.”

وفي الواقع حققت مقاطعتان وإقليم واحد معالم بارزة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام. (أونتاريو ونيو برونزويك ونونافوت).

حيث تجاوز عدد سكان أونتاريو 15 مليونًا مع 15،007،816 مقيمًا. وتجاوز عدد سكان نيو برونزويك 800000 شخص، حيث وصل عدد سكانها إلى 800243 نسمة.

الهجرة إلى كندا تحقق أسرع نمو سكاني
الهجرة إلى كندا تحقق أسرع نمو سكاني

 

كما قال رئيس وزراء نيو برونزويك Blaine Higgs أن النمو السكاني هو علامة على أن المقاطعة خرجت من جائحة COVID-19.”في السنة التقويمية الماضية، استقبلنا أكثر من 8400 وافد جديد من بلدان أخرى.”

كما أوضح:”لقد تجاوزت فرقنا جميع أهداف الهجرة، بما في ذلك المهن الماهرة. والوافدين الجدد الناطقين بالفرنسية وترشيحات الطلاب الدوليين.” كما زعم رئيس الوزراء أن إقليمه مهيأ لانتعاش اقتصادي قوي.

وقال: “في الأسبوع الماضي، أدرك بنك مونتريال النمو السكاني القوي لدينا وسرعة طرح اللقاح الذي ساعدنا على مواجهة الوباء”.

ومن بين أقاليم كندا الثلاثة، تجاوز عدد سكان نونافوت 40 ألف شخص في الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام.

وفي الحقيقة يعود هذا النمو السكاني بشكل مباشر إلى البرامج. والاستراتيجيات الكندية المؤيدة للهجرة وفقًا لإحصاءات كندا.

إقرأ أيضاً  عارضة الأزياء الأسترالية اللبنانية جيسيكا قهواتي ترد الجميل للعمال المهاجرين في رمضان

وقد أشارت هيئة الإحصاء الكندية إلى أن “الهجرة الدولية تظل المحرك الرئيسي للنمو في البلاد”.

Related Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Translate »