أعلن الرئيس الأرجنتيني ألبرتو فرنانديز، أنه أجرى الجمعة فحوصاً أثبتت إصابته بفيروس كورونا.
وكتب فرنانديز (62 عاماً) على حسابه على تويتر «مساء الجمعة وبعد أن أصبت بحمى بدرجة 37,3 وبصداع طفيف، أجري لي اختبار للأجسام المضادة وكانت نتيجته إيجابية».
ويمضي الرئيس الذي أتم عامه الثاني والستين الجمعة وقته في عزلة في إجراء احترازي، وقال إنه «في حالة صحية جيدة»، وأضاف «كنت أتمنى أن أمضي يوم عيد ميلادي بدون هذه الأخبار، لكنني في وضع معنوي جيد».
وتواجه الأرجنتين حالياً موجة ثانية من وباء كوفيد-19.
وتفيد أرقام رسمية أن الأرجنتين التي يبلغ عدد سكانها 44 مليون نسمة، سجلت أكثر من 2,3 مليون إصابة و 56023 وفاة مرتبطة بكورونا.

المصدر

الخليج