أعلن مجمع “تلنات” أن المركبة الفضائية الروسية Soyouz2 ستنقل على متنها أول قمر صناعي تونسي “تشالنج وان” أو “تحدي واحد” صباح السبت لمداره حول الأرض انطلاقا من قاعدة بايكونور الفضائية في كازاخستان.
ويشارك في عملية إطلاق القمر ”تحدي 1” فريق من المهندسين والمختصين التونسيين استعدوا لكل مراحل إطلاق القمر الصناعي والتي تخضع إلى بروتوكول شديد الدقة.
وتحدث مدير المشروع المهندس أنيس يوسف لموقع سكاي نيوز عربية أثناء وجوده بالمحطة الفضائية معبرا عن شعوره بالفخر والاعتزاز خاصة وأن الحدث سيتزامن مع ذكرى الاستقلال قائلا إنها “ستكون أجمل رسالة للشباب التونسي والعربي بأن الطموح لا سقف له، أخيرا سندخل إلى عالم تكنولوجيات الفضاء والصناعات المتطورة، وقريبا يتحقق حلم عشناه منذ 2016 وبدأنا في العمل عليه فعليا منذ أبريل 2018، نجحنا في تركيب قطع القمر الصناعي واجتزنا كل الاختبارات، والآن القمر جاهز للإطلاق على أن يستمر في المدار سبع سنوات”.
وجدير بالذكر أن “تشالنج وان” هو أول قمر صناعي عربي مصنع بإمكانيات محلية 100% من مهندسين تونسيين في شركة تونسية خاصة وهي “تالنات” المختصة في التكنولوجيا والبرمجيات والنظم الإلكترونية والأنشطة الهندسية،
وأوضح أن مهمة القمر الصناعي التونسي تتمثل في تغطية العمل بتكنولوجيا الجيل الثالث للإنترنت وما يسمى إنترنت الأشياء وسيستخدم لأول مرة في العالم بروتوكول “لورا” (LoRa) في اتصالات الفضاء، وهو بروتوكول يسمح بالاتصال اللاسلكي بسرعة منخفضة للأجهزة المرتبطة بالإنترنت وذات الاستهلاك المنخفض للطاقة.